إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها
عزيزى الزائر ..
سلام و نعمة ربنا يسوع المسيح تكون معك .. يمكنك الأن التسجيل بالضغط على زر التسجيل لتتمكن من المشاركة بموضوعاتك ...
و نشكرك لزيارتك لمنتدانا ..

إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها

مرحباً بكم فى منتداكم .. منتدى شباب مطرانية مطاى .. لكل مسيحى .. لكل شاب .. لكل الأسرة .. للخدام .. للأطفال .. المنتدى منتداكم .. شارك بموضوعاتك All Copyrights reserved to @ Mr. Emad Moriss
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 "أعياد الظهور الإلهي" في كتابات مؤرخ مسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sallymessiha

avatar

عدد الرسائل : 155
تاريخ التسجيل : 15/08/2008

مُساهمةموضوع: "أعياد الظهور الإلهي" في كتابات مؤرخ مسلم   الأحد يناير 18, 2009 11:04 pm

"أعياد الظهور الإلهي" في كتابات مؤرخ مسلم

الكاتب: إعداد روز ماري




"لعيد الميلاد في القاهرة القديمة
وجميع أقاليم مصر طقوس خاصة حيث كانت تباع الفوانيس والشموع الملونة
بالأصباغ الجميلة وكان يشتريها القادرون وغير القادرين لأبنائهم للتمتع
بها في عيد الميلاد حيث يعلقونها في البيوت والشوارع والمحلات، وكان
يتسابق الصناع في تزيينها بأبهى الألوان والنقوش حتى أنهم كانوا يزينونها
بالذهب والفضة، ويتنافسوا في المغالاة في أثمانها لما لها من قبول واهتمام
في هذا العيد. حتى أن الشحاذين كانوا يسألوا الله أن يتصدق الناس عليهم
لشراء فانوس لأولادهم. و مع مرور الزمن تلاشت هذه العادة من جملة ما بطل
من عوايد الترف وعمل الفوانيس في الميلاد، إلا أن بعض الجدات يحتفظوا بمثل
هذه العادة و يصنعوا لأحفادهن فوانيس مصنوعة من البرتقال وبها شمعة تذكار
لهذا العيد".
"... تحتفل الكنيسة في الحادي عشر من طوبة بعيد الغطاس المجيد حيث اعتمد
السيد المسيح له المجد من يوحنا المعمدان في نهر الأردن. ولعيد الغطاس
أصول قبطية مصرية قديمة كما ذكر المؤرخ المقريزي:
"فقد كانت لليلة عيد الغطاس شأن عظيم عند الأقباط فقد كان يذهب ألوف من
الناس ومعهم القسوس والرهبان إلى نهر النيل يحملون السروج والشموع وهم
يرتلوا الصلوات وأعذب الألحان حتى يصبح شط النيل كالنهار ثم يغطسوا
أبنائهم وأنفسهم في نهر النيل على الرغم من برودة طقس طوبة اعتقاداً منهم
بأن ذلك أمان من المرض.
ويأخذون معهم المأكولات والمشروبات كالليمون والقصب والقلقاس والسمك
البوري وتكون هذه الليلة أحسن ليلة بمصر وأشملها سروراً" والآن مازالت قرى
الصعيد تمارس هذه العادات.. ففي ليلة عيد الغطاس يغطس الناس في النيل أو
البحر اليوسفي مثال و تذكار عماد رب المجد ويأكلون القلقاس والليمون
والقصب.


م ن ق و ل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"أعياد الظهور الإلهي" في كتابات مؤرخ مسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» """رسائل أسلامية معبرة """
» المنيسي : صحفي "الهداف" حذرنا قبل وقوع أحداث "تيزي أوزو" وقنابل الدخان أغرب ما شاهدناه في الجزائر
» بالصور.. استقبال أسطورى لـ "جدو" فى دمنهور.. النساء استقبلنه بالزغاريد والرجال هتفوا: "عايز تهده هاتله جدو"..
» الأهلى يفاوض "خليفة رشيدى ياكينى"
» ستيفان جيرارد: "مواجهة المنتخب الجزائري هي الأصعب لنا في المونديال"

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها :: مكتبة المنتدى :: كتب روحية و عظات و مقالات-
انتقل الى: