إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها
عزيزى الزائر ..
سلام و نعمة ربنا يسوع المسيح تكون معك .. يمكنك الأن التسجيل بالضغط على زر التسجيل لتتمكن من المشاركة بموضوعاتك ...
و نشكرك لزيارتك لمنتدانا ..

إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها

مرحباً بكم فى منتداكم .. منتدى شباب مطرانية مطاى .. لكل مسيحى .. لكل شاب .. لكل الأسرة .. للخدام .. للأطفال .. المنتدى منتداكم .. شارك بموضوعاتك All Copyrights reserved to @ Mr. Emad Moriss
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما فائدة الصوم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Theshepherd_2
Admin
avatar

عدد الرسائل : 324
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 12/05/2008

مُساهمةموضوع: ما فائدة الصوم   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 2:08 pm

ما فائدة الصوم
هو سؤال يراود الكثيرون ومهم طبعا علشان نقوم بعمل أمر ما أن نعرف مسبقا أهميته لنا


1-الصوم لأجل القداسة الشخصية
وراء الكثير من الخطايا المزعجة و الفشل الشخصى ، وراء الكثير من أصطدام الناس بعضهم ببعض و الصراع و الشقاق يكمن كبرياء القلب الإنسانى. كيف يستطيع الصوم أن يساعد فى هذا الصدد ان الكبرياء و المعدة الممتلئة رفاق قدامى. وقد سبق الله فرأى أن الكبرياء و الشبع سيكونا فخا لشعبه اسرائيل عندما يدخلون الى أرض الموعد فقال لهم موسى مُذكّرا "و تتذكر كل الطريق التى سار بك الرب الهك هذه الأربعين سنة فى القفر لكى يذلك و يجربك ليعرف ما فى قلبك أتحفظ وصاياه أم لا فأذلّك و أجاعك و أطعمك المن الذى لم تكن تعرفه و لا عرفه أباؤك لكى يعلمك أنه ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان بل بكل ما يخرج من فم الرب يحيا الإنسان" (تث8: 2-3) و يخبرنا هوشع أن هذا هو ما حدث بالتحديد "لما رعوا شبعوا. شبعوا و أرتفعت قلوبهم لذلك نسونى" (هو13: 6) ..الصوم إذا هو علاج الهى لكبرياء القلب الإنسانى فهو تهذيب للجسد يؤدى الى اتضاع النفس "وناديت هناك بصوم على نهر أهوا لكى نتذلل أمام الهنا لنطلب منه طريقا مستقيمة لنا و لأطفالنا " (عزرا 8: 21)

و أرتبط الصوم فى كثير من الأحيان بتمزيق الثياب و ارتداء المسوح و الرماد (عز 9: 5) ..إن النوح على الخطايا الشخصية خطوة لا غنى عنها فى عملية التقديس و الصوم يدعم هذه الخطوة لكن الله يريد أن ينقلنا الى ما هو أبعد من مجرد النوح على خطايانا الشخصية الى النقطة التى يحركّنا فيها روح الله الى النوح على خطايا الكل ، الله يهمه جدا أن يجد من يشاركه مشاعره تجاه الحالة المنتشرة فى كل مكان. أعطى الرب لحزقيال رؤية للدينونة المزمعة أن تحل بأورشليم بسبب رجاساتها و قبل أن يسمح للملائكة بإفناء ساكنى المدينة أرسل رجل قدامهم "قال له الرب أعبر فى وسط المدينة فى وسط أورشليم و سم سمة على جباه الرجال الذين يئنون و يتنهدون على الرجاسات المصنوعة فى وسطها" (حز 9)

إن كنت فى حالة الهزيمة و الضعف
ان كانت هناك رغبة فى نفسك الى تطهير أعمق ، الى تجديد عهود التكريس
إن كنت تواجه تحديات بخصوص مهام الهية جديدة ..
إذا فهذا وقت فيه ينبغى أن تشعر باحتياج ان تنفصل لله بالصوم

2-من أجل أن نُسمع فى السماء
"فصُمنـا و طلبنـا ذلك من الهنـا فأستجـاب لنـا" (عز8: 23)

فى ذلك الأصحاح المميزعن الصوم (أش 58) لم يكتف الله أن يكشف عن ممارسات الصوم الزائفة التى تتسم بالشكلية و الرياء و كل دوافعها غير نقية تقبع خلف مظاهر التقوى بل كشف الرب عن صفات الصوم الذى يختاره و عن البركات التى يمكن أن يجلبها للصائمين و للآخرين. ان الصوم مرتبط بطلب الرب و الأقتراب اليه و النصرة فيه "لستم تصومون كما اليوم لتسميع صوتكم فى العلاء" (أش 58: 4) لكن يبقى الهدف (تسميع الصوت فى العلاء) أحد الأشياء التى يحققها الصوم لأن الله و هو يصف الصوم الذى أختاره يقول "حينئذ (حين تصوم بحسب قصد الله) تدعو فيجيب الرب . تستغيث فيجب الرب ، إن نزعت من وسطك النير و الإيماء بالأصبع و كلام الإثم" (أش58: 9)

لقد رُسم الصوم ليعطى للصلاة أجنحة النسور ، و يُرجى منه أن يدخل بالمتوسل الى غرفة الأستماع الملكيّة و أن يُمد اليه صولجان الذهب .. كم مرة لينا صلوات لله بشأن احتياجات محددة و كنا على يقين بأننا نطلب بحسب مشيئة الرب لكن السماء لم تستجيب. لماذا السبب هو أن الله يريد أن يقول لنا "وتطلبوننى فتجدوننى إذ تطلبوننى بكل قلوبكم" (أر29: 13) و عندما يرغب الإنسان فى أن ينكر احتياجات الجسد الشرعية ليركز قواه فى الصلاة فإن هذا يبرهن أنه جاد و أنه يطلب بكل قوته . ان المفهوم عن الصوم كتعبير عن جدية و كمال القلب واضح فى دعوة يوئيل لأمته الى الصوم "و لكن الآن يقول الرب أرجعوا الىّ بكل قلوبكم و بالصوم و البكاء و النوح" (يوئيل2: 12)

ينبغى ألا نعتقد أن الصوم هو إضراب عن الطعام يمارس لكى يرغم الله على أن يحّرك يده و يعطينا ما نشاء . إن الصلاة أعقد من مجرد سؤال أب محب أن يسدد احتياج ابنه فالصلاة حرب ، الصلاة صراع و لذا نحتاج الى اللجاجة فى العالم الروحى لنصل الى النصرة فى المعارك الروحية . هناك مواقف تتطلب رجال عنفاء يغتصبون ملكوت الله (مت11: 12). كل هذ لا يقلل من رغبة الإله القدير فى أن يحقق طلبات خائفيه ، إنما المقصود بالصوم إظهار الإلحاح و اللجاجة فى صلواتنا . إن الشخص الذى يصلى بصوم يعلن للسماء أنه لن يستسلم و أنه لن يطلق الله ما لم يحصل على البركة ، ليس هذا فقط بل انه يعبر عن جديته بطريقة رسمها الله لتسميع صوته فى العلاء

هل بحثت عن لمسة شفاء و لم تجد رغم ثقتك فى وعد الله
هل مازلت تسأل لماذا لا تُسمع صلاتك
إننا نعتقد أننا ننتظر الله لكن واقع الأمر أن الله ينتظرنا ، عندما ترى السموات ذلك
المتوسل الذى يُصلّى بأصوام ستأتى الاستجابة بكل تأكيد


للصيام اهداف كبيرة ومعانى كتير حلوة بيرسمها رب المجد لينا فى حياتنا
هاحاول اجمل الاهداف والمعانى الحلوة دى فى هذا التفسير لكلمة صيام
صصرف كل اهتمامات وانظار عن اى مترفهات وملذات وخطايا معتادة لتعيش مع المسيح ايام روحانية عالية)

ييسوع يدعوك لة من اجل الصيام للتحلى بشخصيتة فى الصيام فمثلما هو صام يعطيك الفرصة للصيام فما احلاها دعوة اهل احد بغير ملبى للدعوة)
ااحدى اهداف الصيام البعد التام والكامل عن مترفهات الحياة من ماكل وتنزة بل التزهد والتعامل بالقليل وفى هذا حكمة من الرب لكى نشارك ضعافى الموارد احساسهم الشاق طيلة الايام وليزرع الرب بداخلنا المواظبة على نعمة الاعطاء للكنيسة من اجل توفياتها لالتزامات احبائنا فى المسيح الفقراء ماديا والاغنياء فى المسيح)
ممن المستحيل ان تكون من الصائمين مثلما الرب صام وكذلك قديسية وتلاميذة وتقبل ان تفعل اثم يغضب الرب فاهو الصيام احبائى تدريب عملى لنا جميعا لنبذ الخطية وطردها من قاموس افعالنا انة تدريب من الرب لاولادة فهل من ممارس)
تعيشوا وتصوموا

_________________
Theshepherd_2
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://matay.yoo7.com
ماريان ادوارد



عدد الرسائل : 10
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: ما فائدة الصوم   الأحد نوفمبر 30, 2008 7:02 am

[right]ربنا يباركك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
BICASO_THEKING4EVER

avatar

عدد الرسائل : 30
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 08/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: ما فائدة الصوم   الإثنين يناير 12, 2009 9:26 pm

لقد رُسم الصوم ليعطى للصلاة أجنحة النسور ، و يُرجى منه أن يدخل بالمتوسل الى غرفة الأستماع الملكيّة و أن يُمد اليه صولجان الذهب .. كم مرة لينا صلوات لله بشأن احتياجات محددة و كنا على يقين بأننا نطلب بحسب مشيئة الرب لكن السماء لم تستجيب. لماذا السبب هو أن الله يريد أن يقول لنا "وتطلبوننى فتجدوننى إذ تطلبوننى بكل قلوبكم" (أر29: 13) و عندما يرغب الإنسان فى أن ينكر احتياجات الجسد الشرعية ليركز قواه فى الصلاة فإن هذا يبرهن أنه جاد و أنه يطلب بكل قوته . ان المفهوم عن الصوم كتعبير عن جدية و كمال القلب واضح فى دعوة يوئيل لأمته الى الصوم "و لكن الآن يقول الرب أرجعوا الىّ بكل قلوبكم و بالصوم و البكاء و النوح" (يوئيل2: 12)
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
موضــــــــــــــــــــــــوع جميل بجد وربنا يباركك
والجزء الى موجود فى البداية اكتر حاجة عجبتنى فى الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما فائدة الصوم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إن حياتي ستظل بلا معنى و لا طعم و لا فائدة إن لم تعلن مشيئتك فيّ لأتممها :: صوم الميلاد-
انتقل الى: